728 x 90



img

خلال احتفالية أقيمت على مسرح عبد العزيز ناصر بسوق واقف بالشراكة مع مؤسستي "ويش"و"هيرسي"
"وياك" تدعم الملتقى الخامس لأبناء الجالية الصومالية في قطر
• محمد البنعلي : السلامة النفسية للمرأة تنعكس على أفراد أسرتها
• منتجع سلوى قدم دعوة للمشاركين في الملتقى للمشاركة في برنامج ترفيهي
على مسرح عبد العزيز ناصر بفندق المرقاب بسوق واقف وبحضور عدد من أعضاء مجلس إدارتها وبالشراكة مع منظمتي "ويش" و"هيرسري" شاركت جمعية أصدقاء الصحة النفسية (وياك) إلى جانب كل من مؤسسة قطر وكذلك مؤتمر القمة العالمي للابتكار في الرعاية الصحية "ويش" ومنظمة "هيرسي ، وللعام الخامس على التوالي ملتقى أبناء الجالية الصومالية في قطر الذي يجمع بين الخبراء والمختصين لتبادل الأفكار وتعزيز التعلم والإلهام وإثارة القضايا التي تخص آلاف الصوماليين في قطر ، وكذلك تلك المتواجدة في جميع أنحاء العالم وإلهامهم ليكوِّنوا حافزًا للتغيير من خلال زرع بذور الأمل والطموح، والذي كما العادة حمل عنوان "شِذا" والتي تعني بالصومالية أشعل النور وهو ما يشبه المثل الصيني :" أن تضيء شمعة خير من أن تلعن الظلام ".
وتضمن الملتقى الذي تم افتتاحه بآيات عطرة من القرآن الكريم وحضره العديد من أعضاء مجلس إدارة الجمعية وسفرائها الفخريين إضافة إلى العديد من الشخصيات القطرية الصومالية والعربية والأجنبية المقيمة في قطر على العديد من الفعاليات وفي مقدمتها كلمة "وياك" والتي ألقاها السيد محمد البنعلي المدير التنفيذي للجمعية ؛ وتضمنت الحديث عن أهمية الصحة النفسية للمرأة وأن المرأة في الحياة تشكل أكثر من نصف المجتمع ، وأن سلامتها النفسية تنعكس بالضرورة على كافة أفراد أسرتها ، كما تحدث دور جمعية أصدقاء الصحة النفسية (وياك) وتأثيرها الملموس في رفع وتعزيز الصحة النفسية في المجتمع، وأن خدمات الجمعية موجه لكل من يعيش داخل قطر، ومنهم أبناء الجالية الصومالية وسائر الجاليات ، وأن حضور (وياك) للمرة الخامسة كأحد الرعاة الرسميين للملتقى ليؤكد هذه الحقيقة ، وفي ختام كلمته توجه البنعلي بالشكر الجزيل إلى إدارة منتجع سلوى لإقامته برنامج ترفيهي خاص بالمشاركين في الملتقى من باب مسؤوليته الاجتماعية، كما تضمن الملتقى على كلمة لـممثل مؤتمر القمة العالمي للابتكار في الرعاية الصحية "ويش" والتي نقل خلالها تحيات السيدة سلطانة أفضل في منصب الرئيس التنفيذي لمؤتمر للحضور مؤكدأ على أن هدف المؤتمر يتمثل في بناء عالم أكثر صحة ، وأن ويش شريك رئيسي للكثير من المنظمات التي ترعى الصحة النفسية وتعززها في المجتمعات ثم تحدثت هبة عثمان من منظمة هيرسري الصومالية والتي تعمل على حماية المجتمع من الضغوط النفسية وكذلك الأخذ بيد المشردين ليكونوا أفضل حالاً وأقدر على مواجهة التحديات .
أعقب ذلك كلمة للشيخ عبد الحكيم علي صوفي من أبناء الجالية الصومالية في قطر والذي تحدث عن خلق الإنسان ووظيفته في هذه الحياة .
كما تضمن برنامج الملتقى حلقة نقاشية عن العلوم السلوكية أدارتها (ويش) ، تبع ذلك كلمات لكل من الناشطة التربوية الأميركية السيدة افا عضو مجلس أمناء صندوق تطوير التعليم في القرن الإفريقي ، المدير المالي الأول لمدرسة أبارسو. والتي تحدثت عن تجربتها الخاصة في الصومال والتي تضمنت إنشاء مدرسة داخلية لرعاية الأطفال المحرومين والتي خرجت مجموعة من الأكاديميين الصوماليين والذين التحقوا بجامعات مرموقة مثل (هارفرد) و(مساتشوسيتس) للتكنلوجيا والتي تضمنت إنشاء أول كلية للمعلمات في البلاد ، وفاطمة طيب أول سيدة ترشحت لمنصب الرئاسة في الصومال وآمنة موجي المولودة لأسرة من البدو الرحل ، والتي تمكنت مع والدتها من إنشاء متجر لبيع الحواسيب ،وذلك قبل استقرارها في أوغندا وافتتاحها متجراً لبيع السلع الغذائية هناك كما قامت لاحقاً من إنشاء معمل لتكرير السكر وتوفير نحو ألف وظيفة للسيدات، وكذلك أمل محمود الناشطة الصومالية الكندية في مجال الصحة النفسية .
وأعقب ذلك تكريم الجهات الراعية والداعمة ثم استراحة ومسرح صومالي ترفيهي

الصور

اقرأ ايضا

الأقسام