728 x 90



التاريخ: 2017-10-28


الإستشارة:

ابنتي انفصلت من زوجها ولديها بنتين وولد اهملت ابنائها وتكره الجلوس في منزلنا او المنزل بصفة عامة ...اما ابني لديه ازدواجية في الشخصية ..خارج المنزل شخصية وداخل المنزل شخصية اخرى...

الجواب:

بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على اشرف الأنبياء والمرسلين
أختنا العزيزة
إن ما تمر به ابنتك طبيعي جداً بعد تجربتها السلبية التي مرت بها .. خصوصاً أن لديها أطفال ، كلما نظرت إليهم إزداد ألمها واعتصر قلبها ؛ فما تفعله هي ما هو إلأا مجرد هروب من الواقع ومن نظرات العطف والشفقه ، لعلها تعوض ما فاتها من حياتها منذ أن تزوجت .. وأقول لك ماهي ألا مرحلة ووقت عارض سرعان ما سيمر بعد أن تتعافى من تجربتها .. كل ما عليك هو أن تتوقفي عن توجيه اللوم لها ،أو تذكيرها بمسؤولياتها أو التحدث عن طلاقها أو حتى منعها من الخروج بذريعة أنها مطلقه وكلام الناس لا يتوقف ، وما إلى ذلك من الأحاديث المنفرة .. فابنتك مجروحة وتحتاج إلى من يضمد جرحها لا إلى من يعمقه .
عليك أن تقومي باحتوائها والحنو عليها وطمئنتها بأن القادم أفضل إن شاء الله وسيعوضها الله كل الخير، فكوني لها السند والداعم ، فسرعان ما ستنتظم حياتها -إن شاء الله -
أما عن ابن سيادتكم فللأسف لا أعلم ما هي طبيعة الشخصيتان اللتين تتحدثين عنهما وكم هو سنه وما طبيعة عمله وما الذي يضايقك منه بالتحديد حتى استطيع ان أسديك النصحيحة بهذا الخصوص.
حفظك الله وأسعد قلبك بهما وهداهما سواء السبيل

تحياتي


د. محمـد حسين

دكتوراه في البحوث والاستشارات , دبلوم الارشاد الاسري والتربوي

استبيان

هل لغة المستشار واضحة وسهلة الفهم؟

نعم لا نوعا ما

هل ترى أنك حصلت على الجواب الكافي؟

نعم لا نوعا ما

هل شعرت بالارتياح بعد حصولك على الاستشارة؟

نعم لا نوعا ما

هل احتوت أجوبة المستشار على خطوات عملية سهلة التطبيق؟

نعم لا نوعا ما